عاجل اليوم بالصور.. قصة ضابط صفق له المواطنون ضبط عصابة سطو مسلح قبل إبلاغه بالواقعة

0 تعليق 6 ارسل لصديق نسخة للطباعة

اضغط علي زر اعجبني ليصلك كل جديد علي الفيسبوك

الدقهلية - رامي القناوي:

احتشد المئات من المواطنين بتقاطع شارع كلية الآداب مع الترعة بمدينة المنصورة، وسط تصفيق حاد وهتافات بعد مطاردة مثيرة، لدرجة أن البعض اعتقد أنها مطاردة يتم تصويرها سينمائيا ليكتشف المواطنون أنها قصة حقيقة كان بطلها النقيب أحمد جعفر، رئيس وحدة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة والذي تمكن من ضبط شخصين يرتديان عباءة نسائية، وعقب ضبطهما يتم إبلاغه بواسطة الجهاز اللاسلكى بسرعة التحرك نحو بلاغ بوقوع سطو مسلح داخل محل للمجوهرات، ليرد "تمام يافندم تم ضبط المتهمين".

الرواية التي أكدها لنا النقيب أحمد جعفر أنه كان مكلفا بمأمورية لتنفيذ الأحكام بنطاق قسم أول المنصورة، وعند مروره بشارع كلية الأداب تلاحظ مرور شابين يرتديان عباءة سوداء اللون، وعند محاولة استيقافهم قاما بالفرار لتبدأ مطاردة مثيرة حاول أحدهم إشهار سلاح أبيض سنجة ولكن قاوموهم للحاق بهم بعد إطلاق أعيرة نارية في الهواء ووقف المارة لمشاهدة تلك المطاردة التى اسقرت عن ضبطهم.

يقول الضابط إنه بعد تمكنه من ضبط الشابين، وتفتيشهم وعثوره بحوزتهم على غطاء للرأس "نقاب"، وسلاح أبيض ملطخ بالدماء، وباستجوابهما أكدا محاولتهم السطو على محل لبيع الذهب بشارع الخلفاء الراشدين، وتعديهم بالضرب على عامل بالمحل واحتجازه داخل حمام المحل بعد تعالي صيحاته وفرارهم.

وأشار الضابط أنه بعد ضبط المتهمين أخطر بالحادث ليرد "كله تمام يافندم وتم ضبط المتهمين".

وطبقا لبيان مديرية أمن الدقهلية الصادر صباح اليوم الاثنين، أنه أثناء قيام النقيب أحمد السعيد عبدالحميد جعفر ، رئيس وحدة تنفيذ الأحكام بقسم أول المنصورة، والقوة المرافقة له، بحملة بدائرة القسم لضبط المحكوم عليهم، وحال مروره بشارع "الخلفاء الراشدين" استرعى انتباهه سير شخصين مجهولين يرتديان ملابس نسائية "جلباب أسود" وعند استيقافهما حاولا الهرب إلا أنه تمكن من ضبطهما وتبين أنهما كلاً من "أحمد .ع.إ.ا" - 26 عاما، فنى حاسب آلي، ومقيم شارع " عبدالسلام عارف، و"عبدالرحمن .ع.إ"، - 25 عاما، فرد أمن إدارى بمستشفى الرمد بالمنصورة، ومقيم شارع " مستشفى الصدر".

وبتفتيش المتهمين عُثر بحوزة الأول على سلاح أبيض "سنجة " عليها آثار دماء وبحوزة الثاني سلاح أبيض "مطواة"، كما عُثر بحوزتهما على غطاء رأس نسائى "نقاب"، وبمناقشتهما قررا بأنهما شرعا في سرقة أحد محال الصاغة بشارع "النخلة" دائرة القسم إلا أنهما لم يتمكنا من ذلك لاستغاثة العامل بالمحل بالمارة ففرا هاربين، وبالتوجه إلى المحل تبين وجود "سامح .م.ر.ا" - 55 عاما، عامل بالمحل، مصاباً بخدوش وكدمات وسحجات بالرأس والوجه واليدين، 

وبعرض المتهمين عليه تعرف عليهما وقرر أنهما حضرا إليه منتقبين وطلبا منه شراء بعض المصوغات الذهبية وأثناء ذلك حاولا سرقة محتويات المحل كرهاً عنه إلا أنه أستغاث بالمارة فأحدثا إصابته وفرا هارباً.

بالكشف جنائياً على المتهمين تبين أن المتهم الثاني سبق إتهامه في قضيتي "سلاح أبيض" آخرهما القضية رقم 27/2009 جنح أ د ط قسم أول المنصورة.

وتم التحفظ على المضبوطات على ذمة تصرفات النيابة، وتحرر المحضر رقم 9170/2017 جنح قسم أول المنصورة، وعرض المتهمين على النيابة العامة التي باشرت التحقيقات.

المصدر : مصراوى

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق